Accessibility links

logo-print

بيونغ يانغ تهدد بهجمات جديدة وصول تعزز قواتها العسكرية


حذرت كوريا الشمالية الخميس من هجمات جديدة في حال أقدمت كوريا الجنوبية على تحركات عسكرية، مجددة اتهام جارتها بالمبادرة إلى القصف، فيما أعلنت صول زيادة قواتها المسلحة بشكل كبير في خمس جزر بالبحر الأصفر شمال غرب البلاد.

وكانت وكالة الأنباء الرسمية في كوريا الشمالية قد نقلت عن بيان من القيادة العسكرية أن جيش بيونغ يانغ سيشن جولة ثانية وثالثة من الهجمات دون أي تردد في حال إقدام صول على استفزازات عسكرية متهورة مرة أخرى، حسب تعبير البيان.

اجتماع طارئ وقرارات

وكان متحدث باسم الرئاسة في كوريا الجنوبية هونغسانغ-بيو قد صرح في وقت سابق الخميس بأن بلاده تعتزم تعزيز قدراتها العسكرية قبالة ساحلها الغربي في خمس من جزرها بالبحر الأصفر والقريبة من كوريا الشمالية.

وأضاف المتحدث أن هذه الخطوات تأتي ضمن مجموعة إجراءات قررها اجتماع طارئ عقد في وقت مبكر الخميس لمناقشة سبل احتواء آثار الهجوم المدفعي الذي نفذته بيونغ يانغ على اقتصاد كوريا الجنوبية. وترأس الرئيس لي ميونغ باك الاجتماع الحكومي الذي شارك فيه كبار المسؤولين في البلاد.

وتشمل الإجراءات التي تقرر اتخاذها إلغاء خطة سابقة لخفض عدد أفراد مشاة البحرية المتمركزين على الحدود البحرية المتنازع عليها مع الشمال.

هذا وأعلن رئيس الوزراء الصيني ون جياباو الذي يزور في موسكو معارضة بلاده لما وصفه بـ"أي استفزاز عسكري" في الأرخبيل الكوري.

من ناحية أخرى، أرجأ وزير الخارجية الصينية يانغ جيشي زيارة مقررة لكوريا الجنوبية. وقالت وزارة الخارجية الكورية الجنوبية في بيان إن الصين أرجأت الزيارة لسبب متعلق بالجدول الزمني.

مطالبة بمعاقبة كوريا الشمالية

في السياق ذاته، طالبت الصحافة الكورية الجنوبية الصادرة الخميس بضرورة ألا يمضي الهجوم الأخير الذي قامت به كوريا الشمالية دون عقاب.

وفي اليابان، نقلت صحيفة Japan Today أن الحزب الحاكم والمعارضة في البلاد يسعيان للاتفاق في البرلمان على إصدار قرار يدين الهجوم الأخير لكوريا الشمالية.

يأتي ذلك في وقت قال فيه مسؤولون أميركيون في صول إن حاملة الطائرات الأميركية جورج واشنطن، التي تعمل بالطاقة النووية وتحمل 75 طائرة حربية وطاقما يتألف من أكثر من ستة آلاف فرد، غادرت القاعدة البحرية الأميركية في يوكوسوكا جنوبي العاصمة اليابانية طوكيو صباح الأربعاء وستنضم إلى التدريبات المرتقبة مع كوريا الجنوبية.
XS
SM
MD
LG