Accessibility links

الجيش يفوز على الفتوة وينفرد بصدارة الدوري السوري لكرة القدم


واصل فريق الجيش السوري صدارته ورفع رصيده إلى 10 نقاط بفارق 3 نقاط أمام الاتحاد عقب فوزه الجمعة على ضيفه الفتوة 1-صفر في دمشق في افتتاح المرحلة الرابعة من بطولة سوريا لكرة القدم.

جاء اللقاء قويا ومثيرا افتتحه الجيش بكرات خطرة لنديم صباغ وعبدالله حبار، قابله الفتوة بكرة قوية لعمر السوما في العارضة قبل أن يفرض الجيش أفضليته بهجوم مكثف نجح دفاع الفتوة في استيعابه.

وافتتح الجيش الشوط الثاني مهاجما ونجح في الدقيقة 66 في إحراز هدف الفوز الوحيد بكرة قوية لنديم صباغ من خارج المنطقة استقرت بعيدا عن متناول الحارس.

الاتحاد يفشل في الفوز على النواعير

وفي حلب، فشل الاتحاد حامل كأس الاتحاد الأسيوي في تحقيق الفوز على أرضه ونجح في التعادل 1-1 مع ضيفه النواعير. سجل للنواعير فراس تيت من ركلة حرة في الدقيقة 41.

ونجح الاتحاد في الشوط الثاني في ادراك التعادل عبر مهاجمه الشاب رضوان قلعجي في الدقيقة(77).

فوز مثير للكرامة

وفي حمص، انتزع الكرامة فوزا مثيرا 3-2 من حطين في مباراة هجومية تقدم فيها المضيف بعد 15 دقيقة من ركلة جزاء ترجمها السنغالي ماكيتي ديوب.

وفي الشوط الثاني نجح حطين في ادارك التعادل اثر خطأ من مدافعي الكرامة استغله محمد فارس (54) لكن طيار عوض بسرعة بعد دقيقتين وسجل هدف التقدم الثاني للكرامة بكرة رأسية (56)، قبل أن ينجح عبد الرزاق الحسين في توسيع الفارق إلى هدفين بكرة سددها من خارج المنطقة (70).

وسنحت للكرامة ثلاث فرص لزيادة الفارق اهدرها الحسين وماكيتي وطيارة قبل ان ينجح مهاجم حطين المخضرم زياد شعبو في تقليص الفارق إلى هدف بعد مجهود فردي (76).

الفوز الأول للطليعة

وفي حماة، سجل الطليعة أول فوز له في البطولة على حساب ضيفه أمية 2-1، وأثمر الأداء الهجومي للطليعة عن تسجيل هدف السبق إثر ركلة جزاء نفذها جلال العبدي بنجاح (23) قبل أن يعزز أحمد عمير بهدف ثاني بكرة سددها من داخل المنطقة (45).

ونشط أمية في الشوط الثاني ونجح بتقليص الفارق إلى هدف عبر مهاجمه سامر يازجي (73) بيد أنه أخفق في تعديل النتيجة.

تعادل إيجابي وآخر سلبي

وفي الحسكة، سيطر التعادل الإيجابي 2-2 بين الجزيرة وضيفه الوحدة، حيث قدم الفريقان مباراة قوية من خلال الهجوم المتبادل الذي أثمر بعد 14 دقيقة عن هدف السبق للجزيرة عبر مهاجمه النيجيري دي جي (15) قبل أن يدرك الوحدة التعادل في الشوط الثاني بواسطة مهاجمه العراقي علي صلاح (57) لكن دي جي عاد ليضع فريق بالمقدمة عندما استغل كرة مرتدة من حارس الوحدة فأعادها للشباك (77).

وألقى الوحدة بكل ثقله بحثا عن التعديل وتحقق له ما أراد في الدقيقة الخامسة من الوقت بدل الضائع برأسية لمدافعه المتقدم محمد اسطنمبلي (90+5).

وفي اللاذقية أخفق كل من تشرين وضيفه الوثبة في استغلال الفرص التي أتيحت لهما فخرجا بتعادل سلبي ونقطة لكل منهما.

XS
SM
MD
LG