Accessibility links

logo-print

البولاني يعلن اعتقال 12 شخصا من المتورطين في هجوم كنيسة سيدة النجاة


قال وزير الداخلية جواد البولاني إن قوات الأمن إعتقلت اثني عشر مسلحا متورطين في الهجوم على كنيسة سيدة النجاة في بغداد نهاية الشهر الماضي والذي راح ضحيته أكثر من 50 شخصا.

ونقلت وكالة أسوشيتد برس عن البولاني قوله إن المسلحين كانوا وراء مجموعة واسعة من العمليات الأخرى في العراق، ووصف اعتقالهم بأنه خطوة موفقة للقوات الأمنية العراقية وضربة موجعة لتنظيم القاعدة.

وأشار البولاني إلى أن قوات الأمن تمكنت أيضا من ضبط مبالغ مالية وكميات من المتفجرات خلال عملية الاعتقال.

ولم يدل البولاني بما يفيد بمكان أو زمان الاعتقال إلا أن مسؤولا عن رصد خلايا القاعدة في العراق في جهاز الاستخبارات قال إن السلطات تلقت معلومات ساهمت في عملية اعتقال أولية.

وفي نهاية المطاف تمكنت قوات الأمن من اعتقال المجموعة التي يقدر عدد أفرادها بسبعة عشر شخصا، حسبما نقلت وكالة أسوشيتد برس عن المصدر الذي رفض الكشف عن اسمه.

كما نقلت وكالة رويترز عن مدير عام الشؤون الداخلية بوزارة الداخلية اللواء أحمد أبو رغيف قوله إن من بين المعتقلين أحد قادة التنظيم في بغداد يدعى حذيفة البطاوي. وأضاف أن قوات الأمن صادرت أكثر من ستة أطنان من المتفجرات كان من المقرر أن تستخدم في هجمات ضد إحدى الوزارات وفنادق واستهداف المسيحيين.

وكانت دولة العراق الاسلامية التابعة لتنظيم القاعدة قد أعلنت مسؤوليتها عن الهجوم على الكنيسة الذي راح ضحيته أكثر من خمسين شخصا أثناء قداس يوم الأحد نهاية الشهر الماضي.

XS
SM
MD
LG