Accessibility links

logo-print
1 عاجل
  • القوات الليبية تستعيد سرت من قبضة داعش

الداخلية تتخذ إجراءات لمنع بيع الزي العسكري في الاسواق



تواصل وزارة الداخلية سعيها للقضاء على ظاهرة استغلال ارتداء الجماعات المسلحة للزي العسكري بغية تنفيذ هجمات مسلحة.

وأشار الوكيل الأقدم للوزارة اللواء عدنان الأسدي إلى أن الوزارة حريصة لمنع ظاهرة انتشار الزي العسكري في الأسواق المحلية من خلال إصدارها أوامر بمنع بيع القماش إلا بإجازة عسكرية.

وعزا الأسدي في حديث لـ"راديو سوا" عدم السيطرة على هذه الظاهرة التي استغلتها بعض الجماعات المسلحة في انتحال صفة رجال الأمن لانفتاح الاستيراد من دول الجوار التي يعمل البعض على جلب الزي منها.

وقلل الاسدي من احتمالية حصول زيادة في نسبة الأعمال المسلحة التي ترتكب عن طريق استغلال الملابس العسكرية في تنفيذ الجرائم، مشددا على دور مفارز الداخلية في الكشف عن أصحاب المحلات غير المخولة ببيع الزي العسكري .

تجدر الإشارة إلى أن وزارة الداخلية ومن خلال اللجنة الوزارية للأمن الوطني كانت قد أصدرت قرارا منعت بموجبه بيع واستيراد الزي العسكري إلا بموافقات خاصة تتم تحديدا عن طريق وزارتي الداخلية والدفاع لغرض الحد من انتحال الجماعات المسلحة للملابس والرتب العسكرية في تنفيذ الأعمال المسلحة تحت ذريعة القانون.

التفاصيل في تقرير مراسلة "راديو سوا" في بغداد نادية بشير:
XS
SM
MD
LG