Accessibility links

كلينتون تؤكد أن واشنطن تعمل بشكل مكثف من أجل كسر الجمود في عملية السلام بين الفلسطينيين وإسرائيل


شددت وزيرة الخارجية هيلاري كلينتون في البحرين الجمعة على أن الولايات المتحدة تعمل بشكل مكثف من اجل كسر الجمود في عملية السلام بين الفلسطينيين وإسرائيل، مضيفة ان الولايات المتحدة تواصل جهودها من اجل تهيئة الظروف للسماح بان يكمل الطرفان طريقهما للتوصل الى حل نهائي.

وأوضحت كلينتون خلال كلمتها أمام منتدى "حوار المنامة" حول الأمن الإقليمي في البحرين، إلى أن الإدارة الأميركية تعمل بجد من اجل القيام بدور فعال في المحادثات، مشيرة إلى أنه في نهاية المطاف ما من احد سوى الطرفين الإسرائيلي والفلسطيني وحدهما يستطيعان اتخاذ القرارات الصعبة بشأن العملية السلمية.

وأشارت كلينتون إلى أن واشنطن والمنامة لديهما هدف مشترك وهو التوصل إلى حل الدولتين وتحقيق سلام شامل في الشرق الأوسط، يكون من شأنه أن يؤدي إلى دولة فلسطينية مستقلة تعيش جنبا إلى جنب مع دولة إسرائيلية تتمتع بالأمن.

وفي موضوع الاستيطان في الضفة الغربية، قالت كلينتون إن واشنطن تحاول منذ أسابيع إقناع رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو بتمديد فترة تجميد الاستيطان في الضفة الغربية.

إيران وكوريا الشمالية

وعلى صعيد آخر، قالت وزيرة الخارجية كلينتون خلال منتدى "حوار المنامة" حول الأمن الإقليمي المنعقد في العاصمة البحرينية المنامة ،إن إيران وكوريا الشمالية قد تتسببان في سباق تسلح إقليمي من خلال برنامجيهما النوويين السريين اللذين يهددان السلام والأمن في كل أرجاء العالم.

وعن المفاوضات المرتقبة الاثنين القادم في جنيف بين إيران والدول الست الكبرى، أكد كلينتون أنها تأمل من إيران أن تخوض مفاوضات "جدية، أمام مخاوف المجتمع الدولي وخصوصا هنا في هذه المنطقة".

وأضافت كلينتون أن سياسة الولايات المتحدة حول الملف النووي الإيراني "تنعكس في سياسة كل بلد من بلدان المنطقة".

وكانت الوزيرة كلنتون قد التقت العاهل البحريني الملك حمد بن عيسى آل خليفة الذي أشاد بعمق العلاقات التي تجمع بلاده بالولايات المتحدة واصفاً إياها بالعلاقات الإستراتيجية المتينة التي تقوم على التعاون والاحترام المتبادل.

من جهته، قال ولي عهد مملكة البحرين الأمير سلمان بن حمد آل خليفة إن المنامة تحرص على مواصلة تعزيز مستويات التعاون والتنسيق مع واشنطن في كل المجالات.

XS
SM
MD
LG