Accessibility links

سوريا ترفض السماح لمفتشي وكالة الطاقة زيارة أنقاض موقع نووي دمرته إسرائيل قبل ثلاث سنوات


رفضت سوريا دعوات للسماح للمفتشين النوويين الدوليين بالوصول إلى أنقاض ما يشتبه في أنه موقع نووي، تم تدميره في قصف إسرائيلي، قائلة إنه يتعين عليهم أن يركزوا تحقيقاتهم بدلا من ذلك على إسرائيل.

ووصف بسام الصباغ مندوب دمشق لدى الوكالة الدولية للطاقة الذرية، اقتراح واشنطن بأن تسعى الوكالة لتوسيع صلاحيات التفتيش، بما يمكنهّا من فحص مواقع في سوريا، بأنه "هراء"، وقال إنه لا يعتقد أنه أمر مرجح.

وعبَّر الصباغ في تصريحات صحفية، على هامش اجتماع مجلس محافظي الوكالة عن اعتقاده أن ما يجري هو جدول أعمال تتبناه بعض الدول.وأضاف أن هذا وقتُ الحوار والتعاون المتواصل بين سوريا والوكالة الدولية.

مطالبة عربية

وفي سياق أخر، طالبت الدول العربية الوكالة الدولية للطاقة الذرية بممارسة ضغوط على إسرائيل لحملها على الكشف عن طبيعة المواد التي استخدمتها في قصف موقع دير الزور السوري قبل ثلاث سنوات للكشف عن درجة تلوثها بالإشعاع النووي.

مراسل "راديو سوا" نوار علي في فيينا والتفاصيل:
XS
SM
MD
LG