Accessibility links

logo-print

وثائق رسمية أميركية مسربة تؤكد وصول ملايين الدولارات من دول عربية للقاعدة وطالبان


قالت وثائق رسمية مسربة نشرها موقع ويكيليكس إن ملايين الدولارات تصل إلى جماعات متطرفة من بينها تنظيم القاعدة وحركة طالبان عن طريق دول عربية في الشرق الأوسط، حسبما ذكرت صحيفة نيويورك تايمز اليوم الاثنين.

وقالت الصحيفة إن مذكرة سرية أرسلتها وزيرة الخارجية هيلاري كلينتون في ديسمبر/ كانون الأول الماضي أظهرت ان مقيمين في السعودية والدول المجاورة لها هم الداعم الرئيسي للعديد من الأنشطة المتطرفة.

وجاء في المذكرة بحسب ما نقلته الصحيفة إن "متبرعين في السعودية يشكلون أكبر مصدر لتمويل الجماعات الإرهابية السنية على مستوى العالم"، كما وصفت الإمارات بأن لديها "فجوة إستراتيجية" يمكن للإرهابيين استغلالها فيما اعتبرت قطر "الأسوأ في المنطقة" من حيث مكافحة الإرهاب ووصف الكويت بأنها " نقطة عبور رئيسية".

وتضمنت الرسائل التي نقلتها صحيفة نيويورك تايمز قائمة طويلة مفصلة للأساليب التي يستخدمها الإرهابيون لتمويل أنشطتهم ومن بينها السطو على بنك في اليمن العام الماضي والاتجار في المخدرات في أفغانستان واستغلال مواسم الحج لنقل الأموال فضلا عن غسيل الأموال في بنوك إماراتية.

يذكر أن نشر عدد من الرسائل المتبادلة بين السفارات الأميركية عن طريق موقع ويكيليكس منذ أواخر الشهر الماضي قد سبب حرجا لواشنطن ولحكومات أجنبية، مما دفع وزيرة الخارجية هيلاري كلينتون إلى انتقاد التسريبات بحدة لكنها قالت في الوقت ذاته إنها لن تضر الحلفاء المهمين للولايات المتحدة.

XS
SM
MD
LG