Accessibility links

logo-print

وثائق تظهر قلق القادة العراقيين من التدخلات الإقليمية


نشرت صحيفة نيويورك تايمز في عددها الصادر الاثنين بعض البرقيات التي أرسلت من السفارة الأميركية في بغداد إلى مقر وزارة الخارجية في واشنطن وأظهرت قلق القادة العراقيين من تدخل الدول المجاورة في الشأن الداخلي.

ونقلت الصحيفة عن وثيقة نشرها موقع ويكليكس أن الرئيس جلال الطالباني قال لوزير الدفاع الأميركي روبرت غيتس إن الجيران يتدخلون بمختلف السبل، فالسعودية وباقي دول الخليج بالمال وإيران بالمال والنفوذ السياسي وسوريا بجميع الوسائل.

ووصف طالباني التدخل التركي بالمهذب مع مواصلة محاولتهم التأثير على التركمان في كركوك والعرب السنة في الموصل.

ونقلت إحدى الوثائق قول رئيس الوزراء نوري المالكي للرئيس باراك أوباما إن حشد السعوديين للعرب السنة يزيد التوترات الطائفية ويعطي ذريعة لإيران للتدخل في الشأن العراقي.

وأشارت الصحيفة إلى برقية أرسلها السفير السابق كريستوفر هل عام 2009 قال فيها إن الدعم السنوي الإيراني لبعض الأحزاب العراقية يتراوح بين 100 مليون و200 مليون دولار بينها 70 مليون دولار ذهبت للمجلس الأعلى الإسلامي، حسب الصحيفة.

XS
SM
MD
LG