Accessibility links

logo-print

تسريبات حول خلاف بين مكونات التحالف الوطني حول منصب نائب رئيس الجمهورية



أفادت تسريبات من داخل الائتلاف الوطني العراقي المتحالف مع نظيره دولة القانون ببروز خلاف بين مكوناته حول منصب نائب رئيس الجمهورية.

وأثار اختيار المرشح لمنصب نائب رئيس الجمهورية خلافا داخل الائتلاف الوطني العراقي المتحالف مع نظيره دولة القانون بين تيار الإصلاح والمجلس الإسلامي الأعلى العراقي، فالأول يرغب في أن يكون المنصب من حصة زعيمه إبراهيم الجعفري، فيما يصر الثاني على اختيار القيادي في المجلس عادل عبد المهدي، طبقا لتسريبات من داخل الائتلاف.

وعزا المتحدث الرسمي باسم حزب الفضيلة الإسلامي المنضوي ضمن الائتلاف باسم شريف أسباب الخلاف إلى سعي الجميع للمشاركة في الحكومة الجديدة.

من جانبه نفى عضو الائتلاف الوطني العراقي النائب عن المجلس الأعلى حبيب الطرفي بروز خلاف بين عبد المهدي والجعفري حول منصب نائب رئيس الجمهورية، وأعرب الطرفي عن اعتقاده بإمكانية حسم أي خلاف محتمل داخل ائتلافه أو مع حلفائه.

واستبعد تيار الإصلاح الوطني بزعامة إبراهيم الجعفري التوصل مع حلفائه في الوقت الحاضر لاتفاق نهائي لتقاسم المناصب والحقائب الوزارية في الحكومة الجديدة .

تقرير مراسل "راديو سوا" في بغداد من علاء حسن:
XS
SM
MD
LG