Accessibility links

logo-print

باراك: تقاسم القدس احتمال أمام إسرائيل والفلسطينيين في إطار اتفاق سلام


ألقى وزير الدفاع الإسرائيلي إيهود باراك كلمة أمام منتدى سابان تطرق فيها إلى احتمال تقاسم القدس بين إسرائيل والفلسطينيين في إطار اتفاق سلام في الشرق الأوسط.

وقال باراك إن موضوع القدس ستتم بالنهاية مناقشته بأن تكون القدس الغربية والأحياء اليهودية لإسرائيل وأن تكون الأحياء العربية والأحياء المأهولة باللاجئين للفلسطينيين بالإضافة إلى حلّ يتفق عليه الجانبان بشأن المواقع المقدسة.

وتجدر الإشارة إلى أن موقف باراك بشأن القدس يعارض رؤية رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو الذي يعتبر أن القدس عاصمة أبدية وموحدة لدولة إسرائيل.

وكانت تصريحات مماثلة لباراك بشأن القدس أدلى بها لصحيفة هآرتس في شهر سبتمبر/أيلول الماضي، قد أثارت موجة انتقادات حادة له من قبل مساعدي نتانياهو.

XS
SM
MD
LG