Accessibility links

logo-print

إعتصام في بغداد للمطالبة بضمان حقوق المرأة



تواصل مؤسسة المدى للثقافة والفنون حملتها المدنية الحريات أولا، حيث نظمت في بغداد السبت اعتصاما سلميا ضم العديد من الناشطات النسويات للمطالبة بضمان الحريات العامة للمرأة، بما يتماشى مع الدستور العراقي.

وشددت مديرة تحرير مجلة نرجس النسوية عالية طالب على ضرورة أن تأخذ المرأة دورها في إدارة مؤسسات الدولة بعيدا عن أي تمييز على أساس النوع الاجتماعي، خاصة بعد ما واجهته من التحديات.

من جهتها، حملت الناشطة المدنية فاتن الجراح بعض الجهات والأحزاب الدينية مسؤولية مصادرة الحريات العامة، منتقدة بعض القرارات المتعلقة بالمرأة والتي عدتها مخالفة للدستور.

ووجهت المتظاهرات بيانا إلى الأمم المتحدة طالبن فيه دعم حملة الحريات أولا، اعتراضا على القرارات التي أصدرها مجلس محافظة بغداد والقاضية بإغلاق محال بيع الخمور والنوادي الاجتماعية في بعض المؤسسات الثقافية ومنها الاتحاد العام للأدباء والكتاب.

إياد الملاح تابع الاعتصام وأعد لنا التقرير التالي:
XS
SM
MD
LG