Accessibility links

logo-print

فرار مدنيين بسبب اشتباكات بين الجيش السوداني والمتمردين في دارفور


قالت بعثة حفظ السلام الدولية المشتركة في السودان (يوناميد) إن القوات المسلحة شنت هجوما بريا السبت على قوات حركة تحرير السودان جناح مني أركو ميناوي في قرية خور أبشي التي تبعد 80 كيلومترا شمال شرق نيالا، وهذا هو الهجوم الثاني من نوعه الذي تتعرض له قوات حركة ميناوي في غضون 24 ساعة.

وأضافت يوناميد أن الهجوم أسفر عن إصابة خمسة مدنيين بجراح، حالة ثلاثة منهم خطيرة، وإضرام النيران في عدد من المنازل.

وقالت البعثة إنها ساعدت في إطفاء الحرائق وتقديم العلاج للمصابين. وكانت التقارير قد أفادت بأن نحو 250 شخصا من المدنيين فروا إلى معسكر تابع للبعثة قريب من المنطقة طلبا للحماية.

والاشتباكات التي وقعت يومي الجمعة والسبت هي الأحدث في سلسلة اشتباكات بين القوات الحكومية وحركة تحرير السودان الموالية لمناوي.

وكان الجيش السوداني قد أعلن أن قوات مناوي هدف عسكري هذا الشهر متهما إياها بخرق اتفاق وقف إطلاق النار والتآمر للانضمام إلى الحركات المتمردة الأخرى التي ما تزال تقاتل الحكومة.

XS
SM
MD
LG