Accessibility links

مسؤول إسرائيلي يؤكد أن نتانياهو يرفض اقتسام القدس كما يرفض آراء باراك اوباما بهذا الشأن


أكد مسؤول إسرائيلي أن رئيس الوزراء بنيامين نتانياهو ما زال مصمما على رفض اقتسام القدس مع الفلسطينيين رغم دعوة وزير الدفاع إيهود باراك إلى تقسيم المدينة، وقال المسؤول الذي طلب عدم ذكر اسمه إن الآراء التي أدلى بها باراك لدى لقائه وزيرة الخارجية هيلاري كلينتون الأسبوع الماضي لا تمثل وجهة النظر الرسمية الإسرائيلية.

استبعاد الانسحاب الشامل

هذا وقد حذر وزير البيئة الإسرائيلية جلعاد أردان القريب من نتانياهو من أن الحكومة غير مستعدة لبحث مواضيع جوهرية في النزاع مع الفلسطينيين تحت ضغوط المهل الزمنية.

وفي رد على تصريحات أدلت بها وزيرة الخارجية الأميركية الجمعة، قال أردان إن نتانياهو سيواصل العمل من أجل السلام على ألا ينطوي ثمنه بالطبع على تهديد لوجود إسرائيل ومستقبلها.

واستبعد أردان انسحابا شاملا من الضفة الغربية والقدس الشرقية المحتلة باعتبار أن هذه الأراضي يمكن أن تصبح قواعد الإسلاميين متحالفين مع إيران من أجل شن هجمات ضد إسرائيل.

خيبة أمل فلسطينية

وتفيد الأنباء بأن حالة من خيبة الأمل تسود في الأوساط الفلسطينية من الجهود الأميركية بشأن استئناف عملية السلام.
التفاصيل من خليل العسلي مراسل "راديو سوا" في القدس.
XS
SM
MD
LG