Accessibility links

logo-print

الشرطة البريطانية تداهم منزلا في شمال لندن على ارتباط باعتداء ستوكهولم


أعلنت الشرطة البريطانية اليوم الاثنين عن مداهمة منزل في ضاحية بيدفوردشير شمال لندن على علاقة بالاعتداء الذي وقع أمس الأول السبت في العاصمة السويدية ستوكهولم وأوقع قتيلا واحدا.

وقال متحدث باسم الشرطة إن شرطة لندن قامت بمداهمة منزل أمس الاحد بمقتضى مذكرة تفتيش صادرة بموجب قانون مكافحة الإرهاب في منزل في بيدفوردشير، إلا أنها لم تقم باعتقال أي شخص" مشيرا إلى أن هذه المداهمة "على ارتباط بحادث ستوكهولم".

وكان انفجاران متزامنان تقريبا يبعد أحدهما عن الآخر حوالى 200 متر قد وقعا مساء السبت الماضي مما أدى إلى سقوط قتيل، يعتقد أنه منفذ محاولة الاعتداء، وجريحين.

وأوردت عدة صحف بريطانية اليوم الاثنين أن الرجل الذي قدمه موقع إسلامي مرتبط بالقاعدة على أنه منفذ اعتداء ستوكهولم درس وعاش في بريطانيا.

وكتبت صحف غارديان ودايلي مايل ودايلي تلغراف أن تيمور عبد الوهاب الذي نشر موقع "شموخ الإسلام" المرتبط بالقاعدة صورة له على أنه منفذ اعتداء ستوكهولم، درس في جامعة بيدفوردشير في مدينة لوتون شمال لندن وأقام هناك في السنوات الأخيرة.

وبحسب الصحف، فإن زوجة تيمور عبد الوهاب وأولاده ما زالوا يعيشون في لوتون.

صلة بقاعدة العراق

وفي الشأن ذاته، ذكرت مؤسسة "سايت" التي ترصد المواقع الإسلامية أن انتحاري ستوكهولم المفترض قال في وصيته الأخيرة إنه نفذ وعدا قطعه تنظيم ما يسمى بدولة العراق الإسلامية في العراق، وهو الفرع العراقي لتنظيم القاعدة.

وبحسب سايت، فإن تيمور عبدالوهاب العبدلي، قال إن عمليته تمثل "تنفيذا لوعد من دولة العراق الإسلامية".

وكان زعيم التنظيم أبوعمر البغدادي قد دعا في عام 2007 إلى الانتقام من السويد بسبب نشر رسوم كاريكاتورية مسيئة للنبي محمد، كما وعد بمكافأة مالية لمن يقتل الرسام الكاريكاتوري السويدي لارس فيلكس.

وبحسب صحيفة ديلي تلغراف البريطانية، فإن تيمور عبدالوهاب غادر بغداد عام 1992 إلى السويد ثم انتقل إلى بريطانيا في عام 2001 للدراسة.

XS
SM
MD
LG