Accessibility links

logo-print

البابا شنودة بطريرك الكرازة المرقسية يلغي العظة الاسبوعية احتجاجا على استمرار حبس المسيحيين


قرر البابا شنودة الثالث، بابا الاسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية إلغاء العظة الأسبوعية المقررة غدًا الأربعاء، مواصلاً اعتكافه الذي بدأه مساء الأربعاء الماضي احتجاجًا على استمرار حبس المسيحيين المتهمين في أحداث العمرانية في 24 من نوفمبر/تشرين الثاني الماضي، على الرغم من الإفراج عن سبعين من المعتقلين على خلفية الاعتداء على رجال الشرطة ومحاولة اقتحام مبنى محافظة الجيزة.

وقال مصدر مقرب من البابا شنودة، إن البابا قرر الاستمرار في اعتكافه ورفض إلقاء عظته الاسبوعية يوم الأربعاء لتوجيه رسالة احتجاج صريحة ضد الدولة، بعد أن وعد الأقباط أنه سيدافع عن الشباب المحبوسين في أحداث العمرانية.

وأثار قرار البابا بإلغاء العظة الأسبوعية ردود فعل، ففيما أيد البعض ذلك رفض البعض الآخر مطالبا بتجنيب العظات الدينية المسائل السياسية وطالب بتطبيق القانون على المتهمين في أحداث العمرانية إذا ثبتت بالفعل إدانتهم.

وقال الباحث والكاتب كمال جبريال لصحيفة المصريون إن العظة الأسبوعية لا ينبغي أن يكون لها علاقة بالسياسة، معتبرا أن تأجيلها يمثل الواقع المتردي ، حسب تعبيره، الذي جعل رجال الدين يمارسون السياسة سواء من المسلمين أو المسيحيين.

XS
SM
MD
LG