Accessibility links

logo-print

تقرير حقوقي ينتقد تردي أوضاع حقوق الإنسان في مصر والدول العربية


انتقد المركز المصري لحقوق الإنسان الأوضاع المتردية للإنسان في مصر وذلك بالتزامن مع الذكرى الثانية والستين للإعلان العالمي لحقوق الإنسان.

وأكد حافظ أبو سعده رئيس المركز المصري لحقوق الإنسان أنه لابد من العمل على تفعيل الإعلان العالمي لميثاق حقوق الإنسان في مصر والدول العربية.

وانتقد أبو سعده في تصريحات صحافية ما يحدث على أرض الواقع معتبرا أنه "مازال هناك انتهاكات شديدة من جانب الحكومات لحقوق الإنسان إلى جانب عدم تفعيل الجانب العملي من الميثاق وهو التزام هذه الحكومات بحماية حقوق الإنسان الأساسية"، حسب قوله.

ودعا إلى وجود "آليات دولية لإلزام الحكومات بالالتزام بمعايير حقوق الإنسان وتغيير أو تعديل التشريعات بما يتوافق مع الاتفاقات الدولية".

وطالب بمزيد من الحماية لهذه الحقوق في الدول العربية، وأن تتعاون هذه الدول مع الجهات الدولية بشكل أكبر.

أما عن التطور الذي حدث لحقوق الإنسان في العالم، فقد أشار رئيس المركز المصري لحقوق الإنسان إلى إنشاء المجلس الدولي لحقوق الإنسان عام 2006 وإلى استحداث آلية لتقييم أداء الحكومات فيما يتعلق بتوفير ضمانات حقوق الإنسان، إلا أنه انتقد ما اعتبره قصورا في الآليات الدولية لحماية هذه الحقوق.

XS
SM
MD
LG