Accessibility links

1 عاجل
  • وفاة رائد الفضاء الأميركي جون غلين الخميس عن عمر يناهز 95 عاما

حسن نصر الله يطلب أن يخرج لبنان الرسمي والسياسي والشعبي من موضوع المحكمة الدولية



دعا حسن نصر الله الأمين العام لحزب الله اللبناني مساء الاربعاء الدولة اللبنانية إلى تحييد نفسها في المواجهة بينه وبين المحكمة الدولية المكلفة النظر في اغتيال رئيس الحكومة الأسبق رفيق الحريري، متهما المحكمة بالفساد، حسب ما نقلت عنه وكالة الصحافة الفرنسية.

واقترح نصرالله في خطاب القاه عبر شاشة عملاقة في حضور العشرات من مناصريه في مجمع سيد الشهداء في الضاحية الجنوبية بمناسبة يوم العاشر من محرم، "صيغة" تقضي ب"أن يخرج لبنان الرسمي والسياسي والشعبي" من موضوع المحكمة التي تتجه إلى توجيه الاتهام إلى الحزب في الجريمة، على حد قوله.

وقال متوجها إلى فريق رئيس الحكومة سعد الحريري من دون أن يسميه "اتركوا الموضوع بيننا وبينهم ونحن قادرون على المواجهة. .. اتركوا المشكلة بيننا وبين المحكمة الدولية ونحن نواجه. نحن واياهم نتحاسب".

واعتبر أن "المحكمة الدولية ستواجه يوما أصعب من ويكيليكس، وكل الذين تواطأوا وتآمروا سيواجهون فضيحة أكبر من ويكيليكس".

واتهم نصرالله التحقيق الدولي في اغتيال الحريري والمحكمة الدولية بالفساد.

وقال إن نائب رئيس لجنة التحقيق الدولية سابقا "الالماني غيرهارد ليمان هو ضابط مخابرات كان مؤتمنا على التحقيق، وهو أكبر مسؤول عن تسريب التحقيق والمعلومات والوثائق وأنا عندي الدليل على ذلك"، من دون أن يفصح عن ماهية الدليل.

وأضاف أن ليمان "باع وثائق في لبنان مقابل المال" وهي عبارة عن "شهادات قيادات سياسية كبيرة باعها بخمسين الف دولار أو سبعين الف دولار".

وأكد أن وسطاء نقلوا له "استعداد هذا الرجل لاعطائنا كل ما في التحقيق الدولي مقابل مليون دولار، لكننا بخلنا بالمليون دولار".

وقال نصرالله إن "لجنة التحقيق الدولية فاسدة تقوم بتسريب التحقيق"، وأنه "لا جدية" في عملها وفي عمل المحكمة، مشيرا إلى أنه بعد صدور القرار الظني "سيتم تقييم الموقف من جانب حزب الله وحلفائه ولكل حادث حديث".

وأكد أن "المحكمة الدولية تحمي شهود الزور، لأن رئيس لجنة التحقيق سابقا ديتليف ميليس وليمان شريكان في تصنيع شهود الزور، ولان قيادات أمنية وسياسية في لبنان صنعت شهود الزور" الذين "تحميهم الحكومة اللبنانية اليوم".

وقد عقد مجلس الوزراء اللبناني جلسة مساء الاربعاء من دون التوصل إلى اتفاق حول قضية "الشهود الزور" التي يطالب حزب الله باحالتها على المجلس العدلي، وهو محكمة تنظر في قضايا استثنائية تهدد امن الدولة وقراراتها غير قابلة للتمييز، لأن هذه القضية تسببت "بتسييس التحقيق".

ويرفض فريق 14 آذار الذي يمثل الاكثرية هذه الاحالة بحجة أنه لا وجود لملف "شهود زور" قبل صدور القرار الاتهامي عن المحكمة الخاصة بلبنان في الجريمة التي وقعت عام 2005، والتأكد من الوقائع ومن الشهادات التي يستند اليها الاتهام.

وقال نصر الله الاربعاء "هناك قرار كبير مأخوذ يستهدف المقاومة والبلد"، داعيا انصاره إلى التجمع بكثافة غدا الخميس في المسيرة العاشورائية المركزية في الضاحية الجنوبية.

وقال "غدا نخرج إلى الشارع، غدا يوم استثنائي ويوم مختلف، مطلوب منكم حضور مختلف".

وأضاف "في ما يخص مسيرة الضاحية، غدا العالم ينتظركم ليرى وجوهكم ليرى عيونكم قبضاتكم وعزمكم. نحن في مرحلة تحد جديد وحضورنا غدا سيكون حضورا معبرا عن التزامنا بالحق والمقاومة"، على حد تعبيره.

وتابع "غدا سنقول كل التهويل الاسرائيلي بالحرب لن ينال من عزمنا وكل المؤامرات ستتحطم امام قبضاتنا. غدا سنقول للعالم من خلال حضورنا الواسع رجالا ونساء وصغارا وكبارا، أننا كنا أهل المقاومة الصابرة المظلومة المتوكلة على الله المنتصرة في نهاية المطاف، وسنبقى اهل هذه المقاومة".


XS
SM
MD
LG