Accessibility links

بدء جلسات محاكمة الضباط الأتراك المتورطين في مخططات ضد الحكومة


بدأت في مدينة اسطنبول التركية الخميس جلسات الاستماع في محاكمة نحو 200 عسكري بينهم ضباط كبار سابقون في الجيش بتهمة التآمر في عام 2003 من أجل الإطاحة بحكومة رئيس الوزراء التركي رجب طيب أردوغان.

وفي حال إدانتهم يمكن أن يواجه 196 ضابطا أحكاما بالسجن قد تصل إلى عشرين عاما.

و حدد الإدعاء، الجنرال السابق جيتين دوغان الذي كان يتولى آنذاك قيادة الجيش الأول المتمركز في إسطنبول على أنه واضع الخطة المعروفة باسم المطرقة والتي تضمنت القيام بعدد من الخطوات لزعزعة الاستقرار في البلاد من أجل تبرير تدخل الجيش. لكن دوغان نفى التهم المنسوبة إليه.
XS
SM
MD
LG