Accessibility links

logo-print

البابا يدعو إلى وقف المضايقات ضد المسيحيين ويدين التعصب الديني


دعا البابا بنديكت السادس عشر في رسالته من اجل السلام الخميس المسؤولين السياسيين إلى "وقف أي مضايقة ضد المسيحيين" في "آسيا وإفريقيا والشرق الأوسط وخصوصا في الأراضي المقدسة"، كما أدان "التعصب الديني والتعصب المعادي للدين".

وقال البابا في رسالة تحمل عنوان "الحرية الدينية، طريق نحو السلام"، إن "المسيحيين هم المجموعة الدينية التي تتعرض في الوقت الراهن لأكبر عدد من عمليات الاضطهاد بسبب إيمانهم"، حسب قوله.

وأضاف أن "السنة التي توشك أن تنتهي تميزت هي أيضا وللأسف بالاضطهاد والتمييز وبأعمال عنف رهيبة وتعصب ديني"، مشيرا بنوع خاص إلى "أرض العراق العزيزة والاعتداء الجبان على كنيسة سيدة النجاة للسريان الكاثوليك" وسط بغداد في 31 أكتوبر/تشرين الأول الماضي.

وكان هذا الاعتداء قد أسفر عن مقتل 44 شخصا وكاهنين، ودفع المزيد من المسيحيين إلى الهجرة من العراق.

ويبلغ عدد المسيحيين في العراق حاليا نصف مليون شخص مقابل ما بين 800 ألف إلى 1.2 مليون في عام 2003.

XS
SM
MD
LG