Accessibility links

مقتل خمسة جنود يمنيين جنوب اليمن وإحباط هجوم على موظفين في السفارة الأميركية


قال مسؤول أمني يمني إن ضابطا وجنديا في الجيش توفيا متأثرين بجراح أُصيبا بها في اشتباكات مع مسلحين جنوبيين في محافظة لحج وبذلك يرتفع عدد القتلى في تلك الاشتباكات إلى خمسة.

ووقع الاشتباك في مدينة حبيلاين خلال محاولة اعتقال عباس طنبج الناشط في الحراك الجنوبي الذي قتل في تبادل إطلاق النار حسب الوزارة اليمنية.

وذكرت المصادر الأمنية أن ثلاثة من المهاجمين كانوا يستقلون دراجات نارية.

وينظم الحراك الجنوبي كل خميس تظاهرات تدعو إلى الإفراج عن ناشطين معتقلين ويدعو إلى فصل الجنوب الذي كان دولة مستقلة قبل 1990 ويتهم الشمال بإهمال هذا الجزء من اليمن.

اليمن يقول إنه أحبط هجوما على موظفين في السفارة الأميركية

على صعيد آخر، قالت الشرطة اليمنية الجمعة إنها منعت رجلا من تفجير سيارة تابعة للسفارة الأميركية في صنعاء وإنها تحقق فيما إذا كان المشتبه به وهو أردني له صلات بتنظيم القاعدة.

وأعلنت الخارجية الأميركية الخميس أن سيارة تابعة لسفارتها في صنعاء تعرضت لهجوم في العاصمة اليمنية يوم الأربعاء، دون أن يصاب أحد بأذى.

وصرح مسؤول أمني يمني لوكالة رويترز بأن أفراد الشرطة اليمنية المسؤولين عن حماية موظفي السفارة ألقوا القبض على المهاجم عندما حاول زرع متفجرات بالقرب من سيارة السفارة بعد توقفها أمام مطعم للبيتزا في صنعاء.

وقال المسؤول إن المهاجم وهو شاب أردني يعيش في اليمن كان يحمل في سيارته أسلحة ووثائق هوية مزورة وأضاف أن الشرطة ما زلت تحاول معرفة أن كانت له صلات بالقاعدة.

ويكافح اليمن لمحاربة تنظيم القاعدة في جزيرة العرب الجناح الإقليمي للقاعدة كما يسعى للقضاء على تمرد انفصالي في الجنوب وتثبيت هدنة هشة مع المتمردين الحوثيين في الشمال.

وأعلن التنظيم مسؤوليته في أكتوبر/ تشرين الأول عن طردين ملغومين كانا في طريقهما إلى الولايات المتحدة واكتشفا في بريطانيا ودبي.
XS
SM
MD
LG