Accessibility links

logo-print

مئات الآلاف من الأشخاص يختتمون في كربلاء زيارة عاشوراء



اختتم مئات الآلاف من الأشخاص زيارة عاشوراء بعد 10 أيام من الشعائر، وقد أبدى الزائرون من داخل وخارج العراق ارتياحا للخدمات التي تم توفيرها خلال الزيارة، غير أن البعض انتقد القصور في مجال النقل.

وقدر مسؤولون في الحكومة المحلية أعداد الزائرين بنحو مليوني شخص بينهم أكثر من 250 ألف زائر من خارج العراق، تدفقوا نحو المدينة منذ الأول من المحرم، حسبما عضو مجلس كربلاء طارق الخيكاني.

وأبدى الزائرون ارتياحا حيال توفير الخدمات، لكن بعضهم سجل انتقادات حول آلية النقل في المحافظة، وقالوا إنهم اضطروا إلى السير لعدة مئات من الأمتار قبل الوصول إلى مركز المدينة بسبب منع حركة السيارات.

من جهتها، قالت الحكومة المحلية إن الحشود الكبيرة للزائرين تفوق إمكانياتها المحدودة، ودعا محافظ كربلاء آمال الدين الهر في حديث لـ"راديو سوا" الحكومة المركزية إلى تخصيص أموال كافية لكربلاء خلال المناسبات الدينية.

ولم تخلو زيارة عاشوراء من مظاهر سياسية فقد رددت حشود مطالبات دعت الكتل السياسية إلى الإسراع في تشكيل الحكومة، ودعم البطاقة التموينية، ومحاربة الفساد المالي والإداري.

يشار إلى أن أكثر من 28 ألف عنصر أمن شاركوا في الخطة الأمنية الخاصة بالزيارة، وحظيت الخطة بدعم لوجستي من وزارتي الدفاع والداخلية، فيما شاركت وزارات خدمية بدعم الزيارة.

تقرير مراسل "راديو سوا" في كربلاء عباس المالكي:
XS
SM
MD
LG