Accessibility links

logo-print

المالكي يعتزم تولي مسؤولية الوزارات الأمنية الثلاث بالوكالة لحين الاتفاق على مرشحين


قال القيادي في ائتلاف دولة القانون حسن السنيد ان رئيس الحكومة المكلف نوري المالكي الذي سيعرض تشكيلة حكومته الاثنين على البرلمان سيتولى مسؤولية الوزارات الامنية الثلاث بالوكالة، لحين الاتفاق على مرشحين لهذه المناصب.

واضاف السنيد في تصريح لصحيفة الصباح ان الوزارات الأمنية وهي الدفاع والداخلية والامن الوطني سيتم تأجيل اعلانها الى مرحلة ثانية، وسيقوم بحمل حقائبها المالكي لحين التوافق بشأنها.

بدوره، اكد القيادي في ائتلاف دولة القانون النائب خالد الاسدي ان المالكي سيقدم وزراء معظم حكومته الجديدة للبرلمان لكن من دون مرشحين للوزارات الامنية الثلاث، مضيفا ان الوزراء الامنيين سيكونون مستقلين وسيختارهم المالكي ويعرضهم على الكتل السياسية للتفاهم بشأنهم، وفقا لما ذكرته وكالة الصحافة الفرنسية.

واشار الاسدي الى ان مجموع الوزراء سيكون ثمانية وثلاثين وزيرا بالاضافة الى ثلاثة نواب لرئيس الوزراء، وقال ان حصة التحالف الوطني ستكون سبعة عشر وزيرا والقائمة العراقية تسعة وزراء والتحالف الكردستاني سبع وزارات، وائتلاف الوسطوزارة واحدة ولكل من الاقليات وزارة واحدة.

وبحسب السنيد، فان التحالف الوطني سيحصل على وزارات النفط والتخطيط والنقل والتعليم العالي والعدل والموارد المائية والبلديات والعمل والشباب والرياضة وحقوق الانسان والسياحة والاثار، اضافة الى وزارات الدولة لشؤون المصالحة الوطنية والخارجية ومجلس النواب والاهوار.



XS
SM
MD
LG