Accessibility links

logo-print

استعدادات للاحتفال بأعياد الميلاد ورأس السنة في إقليم كردستان



تتواصل الاستعدادات الاجتماعية والأمنية في إقليم كردستان لتمكين المسيحيين من الاحتفال بعيد الميلاد في أجواء مريحة.

وقال فهمي متي مدير ناحية عنكاوة ذات الأغلبية المسيحية والتابعة لمحافظة أربيل إن الاستعدادات جارية في الإقليم للاحتفال بأعياد ميلاد السيد المسيح ورأس السنة الميلادية، وأضاف أن الأوضاع في الإقليم مستقرة وتسمح بإقامة الاحتفالات.

وأوضح متي في حديث لــ"راديو سوا" أن عملية نزوح المسيحيين من بغداد والموصل إلى الإقليم مستمرة منذ حادثة كنيسة سيدة النجاة، وقال إن عدد المسحيين النازحين في محافظة دهوك بلغ نحو 700 عائلة وفي محافظة السليمانية نحو 120 عائلة وفي أربيل أكثر من 420 عائلة.

ودعا متي الحكومة المركزية إلى اتخاذ إجراءات أكثر جدية لحماية المسحيين في البلاد، معربا عن أمله في أن يعم الاستقرار جميع نواحي البلاد ليتمكن المسيحيون من إحياء طقوسهم والعيش بسلام.

وأشار مدير ناحية عنكاوة إلى أن عدد المسحيين الذين نزحوا إلى الإقليم واستقروا فيه منذ عام 2003 وصل إلى ثلاثة آلاف عائلة.

تقرير مراسل "راديو سوا" في أربيل خوشناف جميل:
XS
SM
MD
LG