Accessibility links

شلل شبكات النقل البري والجوي في شمال اوروبا بسبب موجة الصقيع


تعرضت مناطق شاسعة في شمال أوروبا إلى موجة برد وصقيع وعواصف ثلجية تسببت في شلل شبه كلي في شبكات النقل البري والجوي، وأدت إلى إغلاق العديد من المدارس والمقار الحكومية وغيرها في معظم دول القارة.

كما ألغيت المئات من الرحلات الجوية في فرنسا وبلجيكا وألمانيا حيث دعت السلطات المسافرين إلى إستعمال القطارات التي وصفت بالآمنة في مثل هذه الحالات.

وأعرب أحد المسافرين في مطار فرانكفورت عن إنزعاجه بسبب التأخير في الرحلات الجوية وفي بعض الأحيان الغاءها الأمر الذي طرأ قبل أيام من عيد الميلاد، وقال: "تستغرق رحلتي بالطائرة ساعة واحدة، وأستبعد أن أصل إلى وجهتي في الوقت المحدد بسبب طول صف المنتظرين".

XS
SM
MD
LG