Accessibility links

logo-print

بيل ريتشاردسون يعلن على أثر زيارته بيونغ يانغ أن العالم ينتظر من كوريا الشمالية أعمالا وليس أقوالا


أعلن حاكم ولاية نيومكسيكو الأميركية بيل ريتشاردسون إثر زيارة إلى كوريا الشمالية الثلاثاء أن العالم ينتظر من بيونغ يانغ "أفعالا وليس أقوالا".

وقال ريتشاردسون، الذي كان سفيرا لبلاده في الامم المتحدة، في تصريح للصحافيين في مطار بكين "أعتقد أن الكوريين الشماليين يدركون أنهم تصرفوا بسلبية كبرى مع المفاوضات وأنهم قاموا بأعمال سيئة جدا وهم يريدون الآن التقدم في الاتجاه الصحيح".

وأضاف الديبلوماسي السابق الذي يعتبر مقربا من الرئيس الاميركي باراك اوباما، أن الكوريين الشماليين "وافقوا على المقترحات التي قدمتها لهم، المطلوب منهم الآن الأفعال وليس مجرد الأقوال".

تهنئة كوريا الجنوبية على ضبط النفس

أضاف ريتشاردسون "أهنئ الحكومة الكورية الجنوبية على ضبط النفس الذي تحلت به وأؤكد على حقها في مواصلة إجراء مناورات عسكرية. كذلك أهنئ الحكومة الكورية الشمالية على عدم الرد. إنها المرة الاولى التي تجري فيها خطوة في الاتجاه الصحيح لتخفيف التوتر، لكن يجب أن يتواصل هذا الامر".

وتابع "فلننتهز هذه الفرصة، فرصة أنهم لم يردوا وأنهم وافقوا على عمليات التفتيش من قبل الوكالة الدولية للطاقة الذرية وعلى بيع الوقود النووي الممكن استخدامه لتصنيع أسلحة ذرية وأنهم مستعدون لبيعه إلى كوريا الشمالية".

وكانت كوريا الشمالية عمدت في ابريل/ نيسان 2009 إلى إزالة جميع أجهزة المراقبة التابعة للمفتشين الدوليين من موقع يونغبيون النووي وطلبت من هؤلاء مغادرة أراضيها، لتجري في الشهر التالي تجربة نووية كانت الثانية لها.

وأشار ريتشاردسون إلى أنه التقى في بيونغ يانغ كبار المسؤولين في وزارة الخارجية الكورية الشمالية، إضافة إلى قادة عسكريين ونائب رئيس البلاد.

وقال "لقد لاحظت أن لديهم سلوكا براغماتيا، سلوكا أكثر واقعية. ربما ادركوا أنهم يغرقون أكثر فأكثر في الورطة وأنه حان الوقت للعودة واستئناف المفاوضات".

وأمضى ريتشاردسون خمسة أيام في كوريا الشمالية في زيارة بدعوة من كيم كيي-غوان، كبير المفاوضين الكوريين الشماليين في المحادثات المتعددة الأطراف حول البرنامج النووي الكوري الشمالي.

وسبق للسفير الأميركي السابق أن زار بيونغ يانغ مرتين في التسعينيات سعيا للإفراج عن أميركيين اعتقلوا في هذا البلد، ومرة ثالثة في 2007 لاستعادة جثث جنود أميركيين قتلوا في الحرب الكورية.

XS
SM
MD
LG