Accessibility links

"غنيها" مسابقة فلسطينية ترعى المواهب الغنائية لطلبة المدارس


أظهرت مسابقة غنائية تحت عنوان "غنيها" أعدتها مؤسسة فنية فلسطينية في مدارس الضفة الغربية والقدس وجود مواهب يمكن أن تشكل إضافة جديدة للساحة الفنية الفلسطينية.

وتقام هذه المسابقة التي تشمل في موسمها الثاني هذا العام مدينة القدس بعد أن اقتصرت في موسمها الأول على مدارس محافظات نابلس ورام الله وبيت لحم بدعم من عدد من المؤسسات المحلية والأجنبية وبمشاركة وزارة التربية والتعليم الفلسطينية.

وقال جورج غطاس المدير الإداري لمؤسسة صابرين خلال حفل الإعلان عن الموسم الثاني للمسابقة إنه "بعد النجاح الذي حققه الموسم الأول من البرنامج بمشاركة 500 طالب وطالبة من المدارس والذي اختتم بتسجيل ألبوم غنائي لتسعة منهم قررنا أن نواصل هذا البرنامج للكشف عن المزيد من المواهب الغنائية." ومن ناحيته قال فرانك فنفر القنصل الثقافي والإعلامي الأميركي في القدس في كلمة له في الحفل "إننا فخورون جدا بدعم هذا البرنامج الذي يوفر الفرصة للطلاب لعرض وتطوير مواهبهم الرائعة."

وعبر عن أمله في أن "يتضاعف خلال الموسم الثاني للمسابقة عدد المشاركين خصوصا مع مشاركة طلاب وطالبات مدارس القدس وأن يكون هؤلاء فنانين في المستقبل."

وقدم عدد من الطلبة الذين فازوا في مسابقة العام الماضي فقرات غنائية خلال حفل الإعلان عن انطلاق الموسم الثاني.

وقالت الطالبة نور فريتخ التي فازت بالمركز الأول في مسابقة الموسم الأول بعد أن قدمت أغنية فيروز "يا سهر الليالي" خلال الحفل إن "المشاركة في هذه المسابقة فتحت لي الطريق للغناء أمام الجمهور فقد عملت على إحياء حفلة فنية في نابلس خلال العيد."

ومن جانبها قالت إلهام عبد القادر مدير عام النشاطات في وزارة التعليم الفلسطينية في كلمة لها في الحفل إن الطلبة الفلسطينيين "بحاجة ماسة إلى مساحة يروحون فيها عن أنفسهم وإظهار مواهبهم وقدراتهم الغنائية، ومن ثم فإن أيدينا في الوزارة ممدودة لكل المؤسسات التي يمكن ان تساهم معنا في ذلك."

ويبدأ العمل الفعلي في المسابقة لاختيار المئة مشترك في شهر فبراير/شباط القادم ضمن برنامج يستمر حتى شهر مايو/ أيار ضمن آلية تهدف لاختيار أفضل ثمانية متسابقين يقام لهم بعد انتهاء العام الدراسي حفل غنائي أمام الجمهور كما ستقوم مؤسسة صابرين بتسجيل أغاني المشاركين في ألبوم غنائي.
XS
SM
MD
LG