Accessibility links

logo-print

الشريف يواصل الدفاع عن الحزب الوطني ويقول إن الأقنعة سقطت في الانتخابات الأخيرة


قال الأمين العام للحزب الوطنى الديمقراطي صفوت الشريف إن الحزب خاض انتخابات مجلس الشعب الماضية تحت شعار الدفاع عن الدولة المدنية ونيابة عن المجتمع للحفاظ على هوية واستقرار مصر، حسب قوله.

وأضاف في مقابلة مع قناة "المحور" أن الحزب حقق الأغلبية في مجلس الشعب بحصوله على 83 بالمئة من مقاعد المجلس بمرشحيه الأصليين الذين خاضوا الانتخابات برموز الحزب الرسمية.

وقال الشريف إن "الحزب يحترم الأحزاب الأخرى التى ستظل شركاء له ورفاق طريق لدعم التعددية الحزبية والممارسة الديمقراطية في مصر" معتبرا أن "الفوز أو الخسارة ليست نهاية الطريق بل هي جزء من الممارسة الديمقراطية والمهم هو استخلاص الدروس والاستعداد للانتخابات القادمة".

واعتبر أن "الأقنعة سقطت فى هذه الانتخابات وكذلك حالة الانبهار بالشعارات وانكشف أداء البعض تحت القبة"، حسب تعبيره.

وقال الشريف إن ما تحقق على أرض الواقع خلال السنوات الخمس الماضية على مستوى إعادة تنظيم الحزب وترتيب أوراقه بالإضافة إلى التزام الحكومة بتنفيذ البرنامج الرئاسى "انعكس إيجابيا لصالح الوطنى فى صناديق الاقتراع" .

وتأتي تصريحات الشريف رغم أن قوى المعارضة والجمعيات المدافعة عن حقوق الإنسان شككت في نتيجة الانتخابات التي منحت أغلبية هائلة للحزب الحاكم واتهمت قوات الأمن والحكومة بتزوير الانتخابات الأمر الذي نفاه الحزب الوطني ومسؤولي الحكومة.

XS
SM
MD
LG