Accessibility links

logo-print

وزير الخارجية المغربي يشكك في جدوى المفاوضات الجارية مع جبهة البوليساريو


شكك وزير الخارجية المغربي الطيب الفاسي الفهري في إمكانية أن تؤدي المفاوضات الجارية حاليا مع جبهة البوليساريو إلى حل لقضية الصحراء الغربية.

وقال في حديث أمام البرلمان الخميس إن عدم رغبة الأطراف الأخرى في بذل الجهود المطلوبة يجعل من فرص التوصل إلى تسوية مقبولة من الجميع ضعيفة أو شبه منعدمة.

وقد جاءت تصريحاته هذه في أعقاب جولة المفاوضات الأخيرة بين المغرب وجبهة البوليساريو في مانهاست، بالقرب من نيويورك.

ومن المقرر أن يلتقي الجانبان مجددا في كانون ثاني/يناير وآذار/مارس المقبليْن بحسب الموفد الخاص للأمم المتحدة إلى الصحراء الغربية كريستوفر روس.

وكان المغرب قد ضم الصحراء الغربية المستعمرة الاسبانية السابقة، عام ألف وتسعمائة و خمسة وسبعين، لكن جبهة البوليساريو تطالب باستفتاء حول تقرير المصير فيما يقترح المغرب حكما ذاتيا للإقليم تحت السيادة المغربية.
XS
SM
MD
LG