Accessibility links

logo-print

رئيس أساقفة كركوك: المسيحيون لن يغادروا العراق رغم التهديدات



كما إحتفل مسيحيو كركوك بعيد الميلاد المجيد في أجواء غلب عليها طابع الحزن، في حين قال رئيس أساقفة كركوك للكلدان إن المسيحيين العراقيين مصرّون على البقاء في بلادهم على الرغم من التهديدات المستمرة التي تطالهم.

فقد أحيت كنائس كركوك صباح اليوم قداس عيد الميلاد الذي اقتصر هذا العام على الصلاة والدعاء لله من اجل أن يعم الأمن والسلام ربوع البلاد وسط أجواء امتزجت فيها مشاعر الفرح بالحزن.

وفي بيان أصدرته مطرانية الكلدان في كركوك أكد رئيس أساقفة كركوك للكلدان المطران لويس ساكو إصرار المسيحيين على البقاء في وطنهم العراق ومواجهة المحن والشدائد، وأشار إلى أهمية الحفاظ على هوية العراق في تنوعه الديني.

من جانبه، قال الإعلامي المسيحي رودي أنور إن المسيحيين استقبلوا عيد هذا العام بحزن دون أي مظاهر للاحتفال، وأشار إلى أن العوائل المسيحية لم تضع شجرة عيد الميلاد لشعورها بالحزن الذي يسود المسيحيين في العراق.

يشار إلى أن الأجهزة الأمنية في كركوك اتخذت الإجراءات اللازمة قرب الكنائس للحيلولة دون وقوع أي هجمات.

تقرير مراسلة "راديو سوا" في كركوك دينا أسعد:
XS
SM
MD
LG