Accessibility links

logo-print

العثورعلى أرشيف أثري جديد من الفخار في مصر


أعلن أمين عام المجلس الأعلى للآثار المصري الدكتور زاهي حواس العثور عن أرشيف أثري جديد شمال منطقة بحيرة قارون بالفيوم يرجع للعصور الرومانية في مصر.

وبحسب وكالة أنباء الشرق الأوسط، قال حواس إن الكشف الأثري الجديد الذي عثرت عليه البعثة الإيطالية العاملة هو أرشيف متكامل يتضمن 150 من قطع "الأوستراكا" وهي قطع من الفخار الصغير مدون عليها نصوص مكتوبة بالخط الشعبي للغة المصرية القديمة والمعروف بـ"الديموطيقية".

ومن جانبه، أوضح رئيس البعثة الإيطالية الدكتور ماريو كاباسو أن هذا الأرشيف المتكامل تحتوى كل قطعة منه على اسم كاهن معبد الإله سوبك بالمنطقة.

وأشار رئيس البعثة الإيطالية إلى أن هذا الأرشيف كان موجود داخل مخزن يقع في الفناء الأمامي للمعبد وأن هذه القطع ربما كان قد عثر عليها خلال الحفائر التي أجريت أواخر القرن التاسع عشر ووضعت في هذا المكان.

وأضاف أن قطع "الأوستراكا" تؤرخ للعصر الروماني وتساعد في كشف النقاب عن تاريخ الطقوس الدينية التي كانت سائدة في العصر اليوناني الروماني ، موضحا أن البعثة سوف تقوم بدراسة النصوص الديموطيقية الموجودة على القطع المكتشفة ونشرها علميا من قبل فريق متخصص في الخط الديموطيقي.
XS
SM
MD
LG