Accessibility links

logo-print

أوباما يهنىء العاهل السعودي على تحسن صحته بعد جراحتين في مستشفى بنيويورك


أعلن البيت الأبيض أن الرئيس باراك اوباما قد أجرى اتصالا هاتفيا بالعاهل السعودي الملك عبد الله بن عبد العزيز لتهنئته على تحسن صحته بعد جراحتين أجراهما في إحدى مستشفيات نيويورك.

وجاء في بيان للرئاسة الأميركية أن اوباما الذي يمضي فترة أعياد الكريسماس ورأس السنة في هاواي قد اتصل بالعاهل السعودي الملك عبد الله يوم الأحد وتمنى له الشفاء العاجل وهنأه على تحسن صحته.

وكان الديوان الملكي السعودي قد أعلن يوم الأربعاء الماضي أن الملك عبدالله بن عبدالعزيز (86 عاما) قد غادر مساء الثلاثاء مستشفى برسبيتريان في نيويورك حيث كان يتلقى العلاج نتيجة إصابته بانزلاق غضروفي، وهو بصحة جيدة.

وأوضح الديوان في بيان نقلته وكالة الأنباء الرسمية أن العاهل السعودي غادر المستشفى بعد أن خضع لعمليتين جراحيتين وقد "توجه إلى مقر إقامته بنيويورك لقضاء فترة من النقاهة واستكمال علاجه الطبيعي"، إلا أنه لم يحدد تاريخا لعودة العاهل السعودي إلى المملكة.

وكان الملك عبد الله قد وصل في 22 نوفمبر/تشرين الثاني الماضي إلى نيويورك لتلقي العلاج اثر إصابته بانزلاق غضروفي مؤلم وتجمع دموي حول العمود الفقري.

وبث التلفزيون السعودي صورا لمغادرة الملك المستشفى وبجانبه وزير الصحة السعودي عبدالله الربيعة.

XS
SM
MD
LG