Accessibility links

تصريحات ليبرمان تثير المزيد من الجدل وسط دعوات لإقالته


أعاد وزير الخارجية الإسرائيلية أفيغدور ليبرمان من جديد تصريحاته التي أدلى بها حول عملية السلام والعلاقات بين إسرائيل وتركيا أثناء اجتماع لحزب إسرائيل بيتنا الذي يتزعمه.

وقد شن رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو هجوما لاذعا على وزير خارجيته على خلفية تصريحات للأخير اتهم فيها تركيا بالكذب كما وصف السلطة الفلسطينية بأنها غير شرعية.

وقال نتانياهو في بيان وزعه مكتبه إن تعليقات ليبرمان حول الأتراك والفلسطينيين "تعبر عن مواقفه السياسية الشخصية."

ورفض ليبرمان انتقادات نتانياهو مؤكدا أنه ليس ناطقا بلسان رئيس الوزراء ومن حقه التعبير عن رأيه، مضيفا في حديث إذاعي أن "ما قاله أمس الأحد تم في اجتماع مغلق لوزارة الخارجية يسمح بطرح أفكار مختلفة".

مطالب بإقالة ليبرمان

لكن عددا من المسؤولين الإسرائيليين أعربوا عن استيائهم إزاء التصريحات التي يدلي بها ليبرمان خارج الإطار العام لسياسة الحكومة، ودعوا رئيس الوزراء إلى إقالته من منصبه لأنه يضر بمصالح البلاد.
مزيد من التفاصيل في تقرير خليل العسلي مراسل "راديو سوا" في القدس.
XS
SM
MD
LG