Accessibility links

الكشف عن أسرار جديدة عن الملك خوفو في مارس القادم


كشف أمين عام المجلس الأعلى للآثار المصري الدكتور زاهي حواس في حديث خاص لـ"راديو سوا" أن مارس/آذار 2011 سيشهد لأول مرة الكشف عن أسرار جديدة للملك خوفو.

وعن الإنجازات التي تحققت عام 2010، قال حواس إن أهم ما تحقق هو وجود بعثات مصرية للبحث عن الآثار لأول مرة، واكتشاف خبيئة تماثيل كبيرة في الأقصر، بالإضافة إلى جبانة ضخمة في سقارة ترجع إلى الدولة القديمة وبها مقابر خاصة لبعض الكهنة، فضلا عن اكتشاف هرم جديد ليزيد عدد الأهرامات إلى 123 هرما.

وقال أمين عام المجلس الأعلى للآثار المصري في حواره إنه تم لأول مرة في عام 2010 معرفة أسرار سرداب الملك سيتي الأول الذي يصل طوله إلى 174 مترا.

كما قال إن عام 2010 شهد افتتاح متاحف ترميم معابد قديمة، مشيرا في هذا الصدد إلى افتتاح المتحف الإسلامي كما العمل لافتتاح متحف التماسيح ومتحف السويس في عام 2011.

وأشار حواس إلى ترميم معابد يهودية مثل معبد موسى ابن ميمون، وإطلاق العديد من الحملات لزيادة الوعي الأثري وإصدار أول قانون للآثار، واستعادة آثار مصرية من بريطانيا والولايات المتحدة والعمل على استعادة المزيد منها.
XS
SM
MD
LG