Accessibility links

logo-print

تحركات حكومية في تونس لاحتواء التظاهرات بالتزامن مع اتهامات بالتعتيم الإعلامي


نددت أحزاب سياسية معارضة وأخرى ممثلة في البرلمان التونسي اليوم الثلاثاء بما اعتبرته "تعتيما حكوميا" على الاحتجاجات التي تشهدها البلاد، وذلك في الوقت الذي كثفت فيه الحكومة من مساعيها لاحتواء التظاهرات المستمرة منذ عشرة ايام.

وقال الرئيس التونسي زين العابدين بن علي في أول رد فعل له على الاحتجاجات الاجتماعية في البلاد إن أعمال الشغب تضر بصورة تونس لدى المستثمرين كما تعهد بتطبيق القانون بصرامة ضد من أسماهم بأقلية من المتطرفين والمحرضين المأجورين.

وأضاف بن علي في خطاب موجه للشعب التونسي بثه التلفزيون الحكومي أن "لجوء أقلية من المتطرفين والمحرضين المأجورين ضد مصالح بلادهم إلى العنف والشغب في الشارع وسيلة للتعبير أمر مرفوض وهو مظهر سلبي وغير حضاري يعطي صورة مشوهة عن بلادنا تعوق اقبال المستثمرين والسواح بما ينعكس على فرص العمل التي نحن في حاجة إليها للحد من البطالة" مشددا على أن "القانون سيطبق على هؤلاء بكل حزم".

ومن ناحيتها قالت وكالة الأنباء التونسية الرسمية إن بن علي عقد اليوم الثلاثاء اجتماعين منفصلين مع رئيس الوزراء محمد الغنوشي ووزير الداخلية رفيق بلحاج قاسم لمناقشة الوضع في مدينة سيدي بوزيد وعدد من المدن الأخرى.

وأضافت الوكالة أن بن علي طلب من الغنوشي زيادة الاعتمادات المخصصة للصندوق الوطني للتشغيل لتبلغ 225 مليون دينار (116.6 مليون يورو) لسنة 2011 كما طلب من الحكومة تعزيز الاتصالات بعناصر المجتمع المدني للاستماع إلى مشكلاتها، على حد قول الوكالة.

وذكرت الوكالة أن "رئيس الدولة اهتم خلال لقائه بوزير الداخلية بالوضع الأمني بعد الأحداث التي شهدتها سيدي بوزيد وبعض مناطق الجهة" مشيرة إلى أن بن علي "أكد حرصه على ايلاء الجانب الاجتماعي ما يستحقه من عناية مع اليقظة والمثابرة في فرض احترام القانون والتصدي لكل ما يحدث من تجاوزات".

ومن ناحيتها انتقدت الأحزاب في بيانات لها تغطية عدد من وسائل الإعلام العربية والدولية للاحتجاجات معتبرة أن "المتابعة الإعلامية لأحداث تونس استهدفت استغلال تلك الأحداث سياسيا والإساءة إلى تونس".

وأكد مصطفى بن جعفر الأمين العام للتكتل الديموقراطي من أجل الحريات والعمل المعارض في حديث خص به "راديو سوا" أن سبب تضخيم الإعلام الدولي لأحداث تونس يرجع إلى التعتيم الإعلامي الرسمي. وأضاف قائلا:

XS
SM
MD
LG