Accessibility links

قافلة مساعدات إلى غزة تناشد مصر منحها الموافقة لدخول ميناء العريش


ناشدت قافلة "آسيا - 1" لكسر الحصار عن قطاع غزة اليوم الأربعاء السلطات المصرية الإسراع بمنحها الموافقة للدخول إلى ميناء العريش.

وقالت القافلة في بيان لها من دمشق، اإنها قدمت كل الأوراق المطلوبة إلى السفارة المصرية والمتعلقة بكشوفات أسماء الناشطين والمعونات الطبية والغذائية"على متن السفينة لتكون بذلك قد أنجزت كل المعاملات اللوجستية المطلوبة.

وكانت القافلة قد وصلت إلى العاصمة السورية في العشرين من الشهر الجاري محملة بمواد طبية وغذائية وألعاب وأربع حافلات وعشرة مولدات كهربائية للمستشفيات تصل قيمتها إلى نحو مليون دولار، وفق ما قاله خالد عبد المجيد الأمين العام لجبهة النضال الشعبي الفلسطيني التي تتخذ من دمشق مقرا لها.

وكان عدد من المسؤولين الفلسطينيين وبينهم رئيس المكتب السياسي لحركة حماس خالد مشعل قد شاركوا في حفل أقيم في دمشق لتكريم القافلة التي يشارك فيها 170 شخصا من أكثر من 20 دولة آسيوية بينها اليابان وباكستان ولبنان وإيران واندونيسيا وأفغانستان وماليزيا وتركيا وسوريا والأردن.

ويشار إلى أن سوريا هي المحطة الأخيرة للقافلة التي انطلقت في الثاني من الشهر الجاري من نيودلهي ومرورا بباكستان وإيران وتركيا في طريقها إلى قطاع غزة عبر معبر رفح مرورا بميناء العريش.

XS
SM
MD
LG