Accessibility links

نظام حمية جديد يركز على الأغذية الصحية بما فيها النشويات


تقدم برامج الحمية الجديدة توجهات مختلفة لإنقاص الوزن دون الشعور بالجوع أو الحرمان من ألذ الأكلات التي يحبها الشخص.

فبعد أن كان الابتعاد عن أطباق المعكرونة والخبز والجبن والاعتماد على أنواع معينة من الطعام فضلا عن التقيد بحساب السعرات الحرارية من أهم أركان أي برنامج لتخفيف الوزن، تقدم أنظمة الحمية الحديثة الكثير من المحفزات المشجعة.

هذا ما أكدته إيلين كونز رئيسة تحرير مجلة الصحة التي شاركت مع خبيرة الحمية والتغذية فرانسيس لارجمان روث في كتابة The CarbLovers Diet أي حمية محبي النشويات.

وقدمت الكاتبتان حمية جديدة قالت كونز إنها أعادت طعاما إلى الأطباق كان يعتقد أنه لن يسمح لمتبعي أي حمية بأكلها مرة أخرى.

ويركز برنامج حمية محبي النشويات على نوع مقاوم من النشا موجود في الموز والشوفان والفول والفاصوليا والعدس والمعكرونة المصنوعة من الحبوب والشعير والأرز البني ورقائق البطاطس وكلها أطعمة أطلقت عليها الكاتبتان اسم "نجوم النشويات".

وقالت كونز "إن هذا النوع من النشويات يقوم بدور الألياف في الجسم فهو لا يمتص في الأمعاء الدقيقة وفي نفس الوقت يحفز الأنزيمات الحارقة للدهون ويساعدك على الشعور بالشبع."

وتبدأ حمية محبي النشويات، التي تستمر 28 يوما بوجبات مليئة بالكربوهيدرات تصل إلى 1200 سعرة حرارية في اليوم، تعقبها خطة تستمر 21 يوما تشمل شرائح لحم البقر والخبز الفرنسي المقلي في الزبدة والشوكولاتة.

وبحسب واضعتي البرنامج فإن متبعي هذه الحمية الذين يمارسون بعض الرياضة، فقدوا 2,7 كيلوغرام في الأسبوع الأول و22,7 كيلوغرام على مدى خمسة أشهر.
XS
SM
MD
LG