Accessibility links

أقطاب الحكم في إيران تشن حملة على قادة المعارضة وتعد بمحاكمتهم


هاجم المرشد الأعلى للثورة الإسلامية في إيران علي خامنئي أركان المعارضة الإيرانية متهما إياهم بأنهم قاموا "بزرع الأمل لدى العدو"، في الوقت الذي وعد فيه نائب رئيس السلطة القضائية بمحاكمتهم.

وقال خامنئي لدى استقباله حشدا من محافظة كيلان في شمال إيران إن "الخطيئة الكبرى لمثيري الفتنة تمثلت بزرع الأمل لدي العدو"، في إشارة إلى الأحداث التي وقعت العام الماضي عقب إعلان نتائج الانتخابات الرئاسية في إيران.

ووصف خامنئي أحداث العام الماضي بأنها كانت "تحديا عظيما" معتبرا أنها كانت تهدف "للتأمر" على إيران، وفقا لما أوردته وكالة الأنباء الإيرانية الرسمية "أرنا".

ومن جهته، أعلن نائب رئيس السلطة القضائية في إيران إبراهيم رئيسي أن جهاز القضاء الإيراني "سيتصدى بحزم ودون تساهل لقادة الفتنة" التي حدثت عقب الانتخابات الرئاسية في العام الماضي و"سيحاكمهم".

وقال رئيسي أمام حشد جماهيري في مدينة مشهد إن المعارضة الإيرانية وفرت "موطئ قدم للعدو وزرعوا فيهم الأمل لنيل أغراضهم"، مضيفا أن السلطة القضائية ستقوم بمحاكمتهم "بحزم".

وأشار نائب رئيس السلطة القضائية إلى الدعم الدولي الذي حظيت به المعارضة خلال تلك الفترة، حسب قوله.

وكانت قد اندلعت مواجهات عنيفة العام الماضي عقب إعلان نتائج الانتخابات الرئاسية الإيرانية العام الماضي التي فاز بها الرئيس محمود احمدي نجاد فيما اعتبر مرشحي المعارضة النتائج مزورة.

XS
SM
MD
LG