Accessibility links

قوات حفظ السلام في كوت ديفوار تحقق في انتهاكات حقوق الإنسان


أعلنت الأمم المتحدة أن قواتها لحفظ السلام المنتشرة في كوت ديفوار بدأت تحقيقاتها في المناطق التي انتهكت فيها حقوق الإنسان منذ اندلاع أزمة الرئاسة بين الرئيس المنتهية ولايته لوران غباغبو والرئيس المنتخب الحسن وتارة.

وقال مارتن نسيركي المتحدث باسم الأمم المتحدة إن بان كي مون، الأمين العام للمنظمة الدولية أكد للرئيس المنتخب خلال مكالمة هاتفية، أن قوات حفظ السلام ستبذل كل ما في وسعها لدخول المناطق المحاصرة في مدينة ابيدجان التي شهدت تجاوزات وحيث يعتقد أنه تم دفن العديد من ضحايا العنف في مقابر جماعية.
XS
SM
MD
LG