Accessibility links

وزير الإعلام يناشد الإعلاميين البعد عن الإثارة في معالجة حادث الإسكندرية


قال أنس الفقي وزير الإعلام إن الحادث المأساوي الذي شهدته كنيسة القديسين بالإسكندرية ، وراح ضحيته الأبرياء من المسلمين والمسيحيين، "إنما يؤكد حاجتنا إلى وحدة الصف أكثر من أي وقت مضى في مواجهة دعاوى الفتنة والفرقة التي تهدد وحدة النسيج الوطني، والتي قاومت طوال التاريخ ظروفا أكثر صعوبة وقسوة"، حسبما نقلت عنه وكالة أنباء الشرق الأوسط.

وناشد وزير الإعلام - في تصريح له الأحد - القائمين على القنوات الفضائية والقنوات الخاصة، الالتزام بالموضوعية والبعد عن الإثارة في معالجة حادث الإسكندرية، والتأكيد على البعد الوطني في معالجة موضوع الوحدة الوطنية، والبعد عن إثارة الرأي العام وأن يرتفعوا إلى مستوى الحدث ويترفعوا عن الخوض في ما يؤجج نار الفتنة.

XS
SM
MD
LG