Accessibility links

انسحاب وزيرين باكستانيين احتجاجا على سياسة الحكومة الأمنية



تواجه الحكومة الباكستانية أزمة بعد انسحاب وزيرين من حزب "الحركة القومية المتحدة" احتجاجا على ما وصفه الحزب بفشل الحكومة في تحسين ظروف الأمن والحالة الاقتصادية.

وفي تصريح لـ"راديو سوا" قال محمد أنور المتحدث باسم الحزب إن قرار الانسحاب من الائتلاف لا يستهدف الإطاحة بحكومة جيلاني، وأضاف: "لا نريد إسقاط الحكومة، وليس هذا الهدف، كما أن أمام الحكومة ما يكفي من الوقت لاتخاذ القرارات الصائبة التي تمكنها من البقاء".

وقد قلل حزب الشعب الحاكم من أهمية تلك الخطوة، وأكد أنه لا يزال يتمتع بالأغلبية في البرلمان.




XS
SM
MD
LG