Accessibility links

تعيين لجنة من الخبراء لمعرفة مصدر تفشي الكوليرا في هايتي


عين بان كي مون الأمين العام للأمم المتحدة لجنة من أربعة خبراء من أميركا اللاتينية والولايات المتحدة والهند للتحقيق في مصدر وباء الكوليرا الذي تفشى في هايتي والذي ألقى سكان محليون بالمسؤولية فيه على جنود لحفظ السلام تابعين للمنظمة الدولية.

وق تسبب الوباء بوفاة أكثر من 3400 شخص في هايتي منذ تفشى هذا الوباء في أكتوبر/تشرين الأول. وفي نوفمبر/ تشرين الثاني رشق محتجون دورية للأمم المتحدة بالحجارة ورددوا هتافات تتهم جنود المنظمة الدولية النيباليين بأنهم جلبوا المرض إلى بلدهم الفقير.

وأفاد باحثون أميركيون في ديسمبر/كانون الأول بأن سلالة جرثومة الكوليرا جاءت من جنوب آسيا وأنها تشبه إلى حد بعيد جرثومة شائعة في بنغلادش. وحتى الآن تقول الأمم المتحدة إنه لا توجد أدلة قاطعة على أن الكتيبة النيبالية هي المسؤولة وأن جميع الاختبارات التي أجريت لجنودها كانت نتيجتها سلبية.

لكن بان قال عندما أعلن خطة إنشاء لجنة تحقيق مستقلة في السابع عشر من ديسمبر /كانون الأول "ما زال هناك أسئلة معقولة ومخاوف مشروعة تحتاج إلى أفضل إجابة يمكن أن يقدمها العلم."

وقال بان يوم الخميس إن اللجنة سيرأسها اليخاندرو كرافيوتو وهو خبير مكسيكي يعمل بالمركز الدولي لأبحاث أمراض الإسهال في بنغلادش. والأعضاء الثلاثة الآخرون من بيرو والولايات المتحدة والهند.

وقال مارتن نسيركي المتحدث باسم بان في بيان إن اللجنة ستراجع جميع المعلومات والبيانات المتاحة حتى الآن وستسافر إلى هايتي لإجراء تحقيقات في الموقع.

وأضاف نسيركي أن اللجنة ستعمل بشكل مستقل عن الأمم المتحدة وسيتاح لها الوصول إلى سجلات وتقارير ومنشآت وموظفي الأمم المتحدة وستقدم تقريرا إلى كل من بان وحكومة هايتي.
XS
SM
MD
LG