Accessibility links

logo-print

تركيا ترفض دعوة إسرائيل إجراء محادثات على مستوى عال قبل اعتذارها عن الهجوم على اسطول الحرية


قال وزير الخارجية التركية أحمد داوود أوغلو إن على إسرائيل أن تستجيب أولا لمطالب بلاده المحقة في ما يتعلق بالهجوم على سفينة "مافي مرمرة" قبل إجراء لقاء عالي المستوى بين البلدين، وذلك رداً على دعوة نظيره الإسرائيلي أفيغدور ليبرمان للحوار معه.

وتقول مراسلة "راديو سوا" خزامى عصمت إن المطالب التركية تعني اعتذار إسرائيل رسمياً ودفع التعويضات المناسبة لأسر الضحايا قبل أن تتحقق لقاءات بين مسؤولين رفيعي المستوى بين البلدين.

ودعا داوود أوغلو إسرائيل إلى إتباع الوسائل الدبلوماسية، مؤكداً أن حل هذه الأزمة لا يتم إلا من خلال موقف مبدئي واحترام الأساليب الدبلوماسية الحديثة.

وكانت محادثات رفيعة المستوى عقدت بين مسؤولين إسرائيليين وأتراك في جنيف بعد تقديم أنقرة مساعدات لإسرائيل في إطفاء حريق جبل الكرمل- غير أنها لم تساهم في تحقيق تقدم على مستوى حل الأزمة.
XS
SM
MD
LG