Accessibility links

logo-print
1 عاجل
  • القوات الليبية تستعيد سرت من قبضة داعش

تونس تعلن مقتل شخصين والمعارضة تتحدث عن مقتل 20 خلال يومين


ذكرت وكالة الأنباء الفرنسية نقلا عن احمد نجيب الشابي احد قادة المعارضة التونسية أن 20 شخصا على الاقل قتلوا بالرصاص في مواجهات مع الشرطة يومي السبت والاحد. وقد دعا الشابي الرئيس التونسي زين العابدين بن علي الى وقف اطلاق النار.

بينما أعلنت وزارة الداخلية التونسية الاحد مقتل شخصين فقط وجرح ثمانية اخرين من المتظاهرين في الاشتباكات التي شهدتها مساء السبت تالة وسط غرب تونس.

ولفت بيان الوزارة ايضا إلى أن عناصر عدة من قوات الامن جرحوا من بينهم ثلاثة اصاباتهم حرجة، موضحا ان قوات الأمن استخدمت سلاحها بعد اطلاقها النار في الهواء في وذلك في إطار "الدفاع عن النفس".

وكانت مصادر متطابقة من النقابيين وسكان تالة أفادت مساء السبت عن مقتل أربعة اشخاص على الأقل بالرصاص وجرح ستة اخرين إصاباتهم حرجة في مواجهات بين متظاهرين وقوات الامن.

وأشارت بعض المصادر إلى أن هذه الحصيلة مرشحة للارتفاع في الساعات المقبلة.

وأكدت السلطات ان هذه المواجهات التي اندلعت بين قوات الأمن وبين أفراد كانوا يهاجمونها بقنابل حارقة وحجارة وعصي.

غضب لانعدام فرص العمل

ويقول المشاركون في أعمال الشغب أنهم غاضبون لعدم وجود فرص العمل والاستثمار، ولكن المسؤولين التونسيين يقولون إن الاضطرابات هي من عمل أقلية من المتطرفين تريد الإضرار بالبلاد.

وقالت الشرطة التونسية انها فتحت النار دفاعا عن النفس بعد طلقات تحذيرية في الهواء لوقف حشد من مهاجمة مبان حكومية.

مزيد من التفاصيل من رشيد مبروك مراسل "راديو سوا" حول الاحداث في تونس:

XS
SM
MD
LG