Accessibility links

حماس تسعى إلى الاتفاق مع الفصائل الفلسطينية لتثبيت وقف إطلاق الصواريخ من غزة


أعلنت حركة حماس الأحد أنها تجري اتصالات بالفصائل الفلسطينية "لتثبيت التوافق" على وقف إطلاق الصواريخ من قطاع غزة على إسرائيل وذلك "لتجنيب شعبنا أي عدوان جديد".

وقال القيادي في حركة حماس أيمن طه لوكالة الصحافة الفرنسية إن "اتصالاتنا مستمرة مع الفصائل الفلسطينية من أجل ضبط الميدان وتفويت الفرصة على العدو الصهيوني وتغليب المصلحة الوطنية العليا، هناك حالة من الإجماع والتوافق الفلسطيني على تفويت الفرصة على العدو الصهيوني وعدم الخوض في معركة يخطط لها العدو".

وأكد طه أن "الاتفاق قائم وأن المسألة بحاجة إلى تثبيت التوافق من أجل تفويت الفرصة على العدو وتجنيب شعبنا أي عدوان جديد وتقريبا توصلنا إلى هذا الاتفاق".

وأضاف: "الفصائل كلها تقدر أن واجبها في هذه المرحلة تجنيب شعبنا أي عدوان جديد ونحن نقدر عاليا هذه الروح للفصائل الفلسطينية التي تغلب المصلحة الوطنية العليا".

وأوضح طه أن "التوافق موجود والاتصالات هي من أجل تثبيت هذا التوافق لأننا توافقنا سابقا وتوافقنا بعد الحرب (على غزة) وتوافقنا بعدها، لذلك نحن نجري اتصالات لتثبيت هذا التوافق وليس من أجل توافق جديد".

وعن التهديدات الإسرائيلية بشن حرب جديدة على قطاع غزة قال طه: "نحن لا نتحرك بدافع الخوف من تهديدات الاحتلال ولا نتحرك من أجل حماية أمن الاحتلال، تحركنا قائم على حماية شعبنا وعلى تجنيب شعبنا أي عدوان جديد وأيضا لحماية ما تتوافق عليه الفصائل الفلسطينية. هذا هو الدافع وراء تحركنا".

XS
SM
MD
LG