Accessibility links

logo-print

كلينتون قلقة إزاء الوضع في لبنان وتتهم إيران بإثارة نزاع جديد بالمنطقة


أعربت وزيرة الخارجية الأميركية هيلاري كلينتون الاثنين عن قلقها بشأن محاولات "زعزعة" استقرار لبنان وسط التوترات بشأن التحقيق الدولي في مقتل رئيس الوزراء اللبناني السابق رفيق الحريري عام 2005.

وصرحت كلينتون في أبوظبي خلال برنامج تلفزيوني ردا على سؤال حول الأزمة السياسية في لبنان ومخاوف اندلاع حرب "اشعر بقلق شديد من محاولات زعزعة لبنان".

وأضافت "يجب أن نبذل كل ما في وسعنا لضمان عدم تحقق" التحذيرات من نشوب نزاع إقليمي."

وقالت كلينتون "من المهم للغاية أن نفكر في الكارثة التي ستحدثها الحرب على الجميع. الحرب ليست حلا للمشاكل التي تعاني منها المنطقة".

وينتظر لبنان نشر القرار الاتهامي من قبل المحكمة الدولية المكلفة محاكمة قتلة رئيس الوزراء السابق رفيق الحريري الذي قضى في تفجير في بيروت عام 2005.

ويدعم معسكر سعد الحريري، نجل رفيق الحريري، المحكمة ولكن حزب الله يتهمها بأنها "مسيسة وتعمل لحساب إسرائيل".

وقالت كلينتون الاثنين "اعمل كذلك مع السعوديين والفرنسيين والمصريين وغيرهم لمحاولة ضمان استقرار لبنان ومنع أية جهة خارجية أو أي جهة داخل لبنان تأخذ تعليماتها من جهات خارجية من اتخاذ أي خطوات يمكن أن تزعزع استقرار لبنان وربما تتسبب في نشوب نزاع".

وكان رئيس الوزراء اللبناني سعد الحريري التقى الجمعة في نيويورك وزيرة الخارجية الأميركية.

كلينتون تتهم إيران

هذا وكانت هيلاري كلينتون قد اتهمت إيران بالسعي إلى إثارة نزاع جديد في الشرق الأوسط لصرف النظر عن برنامجها النووي. وفي مقابلة مع محطة تلفزيونية عربية دعت كلينتون الدول العربية إلى نبذ مثل تلك المحاولات والتشدد في تطبيق العقوبات الدولية على إيران ودعم مساعي السلام بين إسرائيل والفلسطينيين.

أضافت كلينتون أن العقوبات الدولية أبطأت تقدم إيران نحو إنتاج أسلحة نووية، لكنها شددت على ضرورة الاستمرار في ممارسة الضغط على إيران لأنها ستثير سباقاً على التسلح في المنطقة سيجر عليها الوبال إذا تمكنت من إنتاج سلاح نووي.
XS
SM
MD
LG