Accessibility links

logo-print

مصر تدين هدم إسرائيل لفندق شيبرد في القدس الشرقية


أدان المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية المصرية السفير حسام زكي قيام إسرائيل بهدم فندق شيبرد بحي الشيخ جراح شرقي القدس، معربا عن قلق مصر البالغ من استمرار الزحف الاستيطاني الإسرائيلي في القدس الشرقية.

وأكد زكي أن السياسات الاستيطانية للحكومة الحالية في إسرائيل لن تؤدي سوى إلى مزيد من إشعال الموقف وإثارة المشاعر، ليس في الأراضي الفلسطينية وحدها وإنما في العالمين العربي والإسلامي.

وأضاف المتحدث أن المخططات الإسرائيلية في القدس الشرقية مكشوفة ومعروفة للجميع، وأن الاحتلال يهدف إلى تهويد المدينة وإفراغها من أبنائها من الفلسطينيين عبر هدم منازلهم وسحب هوياتهم والتضييق عليهم، حسب تعبيره.

وقال المتحدث إن مثل هذه الإجراءات سيكون من شأنها تفجير الوضع في الأراضي المحتلة، وأن الحكومة الإسرائيلية تتحمل المسؤولية كاملة عن تصاعد التوتر بسبب هذه السياسات الاستفزازية التي لا تراعي الحساسية الدينية في المدينة، ولا تعكس سوى قسوة الاحتلال وعدم شرعيته.

وكانت جرافات إسرائيلية قد بدأت الأحد هدم فندق شيبرد في حي الشيخ جراح في القدس الشرقية، تمهيدا لإقامة 20 وحدة سكنية للمستوطنين اليهود في موقع الفندق.
XS
SM
MD
LG