Accessibility links

logo-print

البيرو تدرس الاعتراف بالدولة الفلسطينية


أعلن وزير خارجية البيرو الاثنين أن بلاده "تدرس جديا" الاعتراف بفلسطين دولة مستقلة أسوة بنحو ست من دول أميركا اللاتينية قامت بهذه الخطوة منذ شهر من بينها الأرجنتين والبرازيل.

وقال الوزير خوسيه غارسيا بيلاوندي لوكالة الصحافة الفرنسية: "نحن ندرس جديا هذا الاحتمال" مشيرا إلى أن قرارا في هذا الشأن قد يتخذ خلال أسابيع.

واستنادا إلى مصادر دبلوماسية فإن هذا القرار سيعلن قبل قمة أميركا الجنوبية والدول العربية المقرر عقدها في ليما من 13 إلى 16 فبراير/ شباط المقبل.

ومنذ أكثر من شهر اعترفت خمس من دول أميركا اللاتينية هي البرازيل والأرجنتين وبوليفيا والإكوادور وأخيرا تشيلي الجمعة بفلسطين دولة مستقلة. وأعلنت الأوروغواي أنها ستتخذ هذا القرار خلال العام الحالي.

وقد سبق أن اعترفت كوبا وفنزويلا ونيكاراغوا وكوستاريكا بالدولة الفلسطينية شأن نحو 100 دولة من دول العالم.

وقد اعترفت معظم دول أميركا اللاتينية بفلسطين في حدود عام 1967 أي حدود ما قبل حرب يونيو/حزيران واحتلال إسرائيل لقطاع غزة والضفة الغربية بما فيها القدس الشرقية.

إلا أن تشيلي لم تشر إلى حدود الدولة الفلسطينية معربة عن دعمها لعملية السلام التي ترعاها الولايات المتحدة "لحل المشاكل".

وقال وزير خارجيتها ألفريدو مورينو مؤخرا: "على أي حال لن نكون نحن أو البرازيل أو الأرجنتين الذين سنحدد ما ستكون عليه الحدود (الجغرافية). إن هذا ما ستحدده العملية التفاوضية والذي أعتقد أنه الطريقة المناسبة للقيام بذلك".
XS
SM
MD
LG