Accessibility links

logo-print

وزير الموارد المائية والري المصري يقول إن حصة بلاده من مياه النيل لن تتأثر بتقسيم السودان


أكد الدكتور محمد نصر الدين علام وزير الموارد المائية والري أن حصة مصر من مياه نهر النيل لن تتأثر بتقسيم السودان، وذلك تطبيقا للاتفاقات والمعاهدات الدولية التى تحكم هذه القضية، مضيفا أن الفارق الوحيد في حالة تقسيم السودان هو تقسيم حصة السودان بين شمالها وجنوبها دون الاقتراب من حصة مصر.

جاء ذلك خلال مؤتمر عقد في الفيوم تحت عنوان "من أجل مصر".

وأشار الدكتور علام إلى أنه يجرى حاليا تنسيقٌ على أعلى المستويات بين الأجهزة المعنية في الحكومتين المصرية والسودانية لمتابعة المستجدات والتطورات في قضية انفصال السودان لاتخاذ القرارات المناسبة على كافة الأصعدة.

وطالب الدكتور علام بضرورة التصدي للفتن والمؤامرات التي تهدف إلى زعزعة الاستقرار وبث الفتن لتفرقة أبناء الوطن الواحد محذرا من خطورة ما وصفها بالمؤامرات الدنيئة التي تهدف إلى زعزعة الاستقرار في مصر.

رئيس زامبيا يدعو لاعتماد لغة الحوار

من ناحية أخرى، دعا الرئيس الزامبى روبيه باندا إلى اعتماد لغة الحوار بين دول حوض النيل لحل قضية حصص المياه، مؤكدا أن هذه القضية وإن كانت ليست سهلة لكن لها حلولا.

وقال باندا، الذي زار مصر مؤخرا، في حوار مع صحيفة الأهرام نشرته الثلاثاء، إن تحديات كهذه لابد لها من الجلوس والحوار كما قال الرئيس مبارك.

يذكر أن باندا يرأس المؤتمر الدولى للبحيرات العظمى الذى يضم خمس دول أعضاء فى حوض النيل، وردا على سؤال حول قيامه بدور للوساطة أعرب عن اعتقاده بأن الأطراف المعنية تملك الحكمة الكافية لحل مشاكلها، معلنا في الوقت ذاته استعداده للمساعدة في سبيل التوصل إلى حل مرض لجميع الأطراف.

XS
SM
MD
LG