Accessibility links

وزير التجارة المصرية يستبعد وقوع اضطرابات على غرار تونس والجزائر


استبعد المهندس رشيد محمد رشيد وزير التجارة والصناعة إمكانية حدوث سيناريو في مصر مشابه لما حدث في تونس والجزائر من مظاهرات عنيفة، تحت وطأة ارتفاع أسعار السلع الرئيسية وارتفاع نسبة البطالة.

وقال رشيد إن الوضع في مصر مختلف، موضحا أنه في تونس خرجت المظاهرات للاحتجاج علي البطالة، وفي الجزائر اندلعت المظاهرات بسبب غياب سياسة الدعم عن السلع الرئيسية، خاصة السكر والزيوت، وهو ما لم يحدث في مصر.

وأكد رشيد أن الحكومة ملتزمة بالاستمرار في سياسة الحفاظ علي المستفيدين من البطاقات التموينية، وعددهم 62 مليون مواطن رغم الارتفاعات القياسية في أسعار السلع المقدمة من خلال هذا النظام، وتتركز بصفة رئيسية في الزيت والأرز والشاي.

وحول مصادر تمويل الحكومة لهذا العبء، أوضح الوزير أن الحكومة تبحث عن موارد إضافية لتمويل المخصصات المتوقعة لدعم السلع التموينية الرئيسية التي تتزايد بشكل مطرد علي خلفية ارتفاعها عالمياً، طبقاً لمنظمة الأمم المتحدة للأغذية والزراعة.

ووقعت صدامات عنيفة بين متظاهرين وقوات الأمن في تونس قتل وأصيب فيها العشرات احتجاجا على البطالة، فيما شهدت الجزائر احتجاجات مماثلة بسبب ارتفاع أسعار المواد الغذائية.
XS
SM
MD
LG