Accessibility links

logo-print

حماس تنشر قوات لها على الحدود مع إسرائيل للحفاظ على الهدوء الأمني


أمرت حركة حماس التي تسيطر على قطاع غزة قادتها الأمنيين بفرض وقف إطلاق النار المنفذ مع إسرائيل، كما عززت من قواتها المنتشرة بالقرب من الحدود بهدف المساعدة في الحفاظ على الهدوء في المنطقة، حسبما قالت صحيفة هآرتس الإسرائيلية الخميس.

ومن ناحيته قال طاهر النونو المتحدث باسم الحكومة الفلسطينية المقالة إن رئيس الحكومة إسماعيل هنية أصدر "تعليماته الواضحة لوزارة الداخلية وقادة الأجهزة الأمنية بالحفاظ على التهدئة الميدانية مع إسرائيل، والحفاظ على التوافق الوطني بين الفصائل الفلسطينية بخصوص التوافق الميداني في القطاع وحمايته"، في إشارة إلى التوافق بين الفصائل الفلسطينية على التهدئة مع إسرائيل.

وجاءت تصريحات النونو بعد اجتماع هنية مع وزير الداخلية في حكومته وقادة الأجهزة الأمنية وأجهزة الشرطة بحضور عدد من الوزراء في مكتبه في غزة.

وعقب الاجتماع الأمني، أبلغ هنية عمر سليمان مدير المخابرات العامة المصرية في اتصال هاتفي قرار حكومته ووضعه في صورة الإجراءات الأمنية المتخذة في القطاع.

وشدد هنية، بحسب مكتبه، على تكثيف الاتصالات خاصة مع مصر لكبح أي هجوم إسرائيلي على قطاع غزة.

وشهدت الفترة الماضية تصاعدا لإطلاق الصواريخ وقذائف الهاون من قطاع غزة على إسرائيل التي ردت بدورها بتنفيذ غارات جوية على القطاع.

وكانت مصادر دبلوماسية قد ذكرت أن مصر طلبت من حماس ضبط الأوضاع في غزة كما حذرت من أن استمرار إطلاق الصواريخ سيتسبب في هجوم إسرائيلي جديد على القطاع الذي شهد حربا مدمرة عام 2008 أسفرت عن مقتل 1400 فلسطيني و13 إسرائيليا.

XS
SM
MD
LG